هذه الوحدة مجهزة بأجهزة رعاية للأطفال مثل حاضنات الأطفال الخاصة ، حاضنات النقل ، أجهزة التنفس الصناعي ، أسرة عناية خاصة و أجهزة علاج بالضوء للأطفال.

في مستشفى جيمر الخاص مع طاقم من أمهر الأطباء المتمرسين تقدم وحدتنا الدعم الكامل للأطفال حديثي الولادة الذين يحتاجون إلى الرعاية الخاصة باستخدام أحدث المعدات التكنولوجية المتقدمة وبأسعار مناسبة و نظرا لطبيعة الخدمة المقدمة فإن وحدة العناية المركزة لديها جدول عمل مستمر على مدار 24 ساعة.

أهمية فترة حديثي الولادة

العناية في هذه الفترة الحساسة هي الخطوة الأولى والأهم في تكوين حياة صحية. لسوء الحظ مع وجود مجموعة متنوعة من العوامل المحيطة بنا فإن هذا العالم محفوف بالمخاطر و لا يمكن البقاء فيه إلا بالحصول على رعاية خاصة لتكوين جسد صحي سليم .

تلعب المشاكل التي قد تنشأ خلال هذه الفترة دورا هاما في وفيات الرضع ففي فترة ال 28 يوم الأولى من حياة الطفل "فترة حديثي الولادة" ووفقاً للإحصاءات فإن نصف وفيات الأطفال في بلدنا هي وفيات حديثي الولادة، لهذا السبب العناية الصحية المتكاملة المقدمة للطفل والأم على حد سواء والتي يجب أن تكون تحت أعين الأطباء تلعب دورا مهما في الحفاظ على حياة المولود وتتزايد أهميتها خصوصا للأطفال الخدج والذين يحتاجون لعناية خاصة جدا.

في مستشفى جيمر الخاص نفخر بأننا نقدمها لهم بتوفير أحد الأجهزة والمستلزمات الطبية وتقديم بيئة آمنة للرعاية.

مركز العناية المركزة لحديثي الولادة

تقدم وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة ميزة الاعتناء بالأطفال المهددة حياتهم وهم الخدج وأصحاب الوزن المنخفض والذين يعانون من مشاكل صحية وراثية تكمن وظيفة وحدة العناية المركزة في الحفاظ على حياة الطفل ووضعه ضمن ظروف صحية مناسبة لحالته.

وفقا للإحصائيات ، واحدة من كل 10 حالات حمل في العالم تنتج ولادة مبكرة فالولادة المبكرة  هي التي تحدث قبل موعدها الأصلي بأكثر من ثلاثة أسابيع، أو بعبارة أخرى هى الولادة التى تحدث قبل الأسبوع 37 من الحمل، والذى يستمر عادة حوالي 40 أسبوع.

والولادة المبكرة تعنى أن الطفل لم يأخذ الوقت الكافي لإكمال نموه داخل الرحم، وغالبا ما يعاني من مشاكل طبية معقدة، وبخاصة إذا ولد مبكراً جدا قد تؤثر الولادة المبكرة على الجهاز العصبى والجهاز الهضمي للطفل وبعض مشاكل التنفس خاصة لأن الرئة من الأجهزة التي تكمل نموها في آخر فترات الحمل. وعلى هذا فإن مركز العناية الخاص بنا يضع حالة  هؤلاء الأطفال تحت المراقبة على مدى أربع وعشرين ساعة .

العناية بحواضن الخدج

تعتبر الحاضنة العنصر الأساسي لوحدة العناية المركزة لحديثي الولادة. يتم رعاية الأطفال حديثي الولادة في هذه الحاضنات، تخلق الحاضنة بيئة تشبه رحم الأم. يتم وضع الطفل في وسط دافئ كما هو الحال في رحم الأم ، وحمايته من العدوى.

يتم مراقبة الوظائف الحيوية مثل التنفس ومعدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم للطفل في الحاضنات لمدة 24 ساعة.

"فلسفتنا الأساسية هي "رضا المرضى

تقوم وحدة العناية المركزة بحديثي الولادة  بجيمر بمراقبة على مدار 24 ساعة ،وتستخدم الأشعة السينية  والموجات فوق الصوتية  مع وجود كادر طبي متخصص دائما داخل الوحدة من أطباء  قلبية وعصبية وجراحة أطفال .

يمتلك مستشفى جيمر لقب "المستشفى الصديق للطفل ، حيث يتم فحص جميع الرضع الذين يولدون في مستشفى جيمر والتقصي عن أمراض مثل بيلة الفينيل كيتون وأورام الغدة الدرقية  وإتخاذ الإجراء المناسب لعلاج الطفل.

في حالة عدم تشخيص هذه الأمراض في الوقت المناسب  سيعاني الطفل من مشاكل تؤثر على مستوى ذكائه العقلي و إظهار ضعف شديد في التعلم .

الخدمات المقدمة

توفر وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة بمستشفى جيمير الخدمات التالية:

رعاية الأطفال الذين يحتاجون إلى دعم الجهاز التنفسي.

الرعاية  داخل  الحاضنة.

نقل الدم.

علاج اليرقان بالضوء.

رعاية الخدج ذوي الوزن المنخفض والرضع ذوي الوزن المنخفض.

رعاية جميع الأطفال حديثي الولادة والرضع الذين يعانون من مشاكل صحية.